اخبار رياضية

فالفيردي يغير سياسته في موسمه الثالث مع برشلونة

يدخل إرنستو فالفيردي المدير الفني لنادي برشلونة الإسباني موسمه الثالث دون النظر إلى الأبقار المقدسة التي كان يمنحها الفرصة للعب بصفة أساسية مع الفريق حيث رصدت صحيفة “سبورت” مدى التغير الذي طرأ عليه في الفترة الأخيرة.

وأشارت الصحيفة إلى أن فالفيردي كان يمنح الأولوية للنجم الكرواتي إيفان راكيتيتش في الكثير من المباريات ولكن في الموسم الحالي لم يلعب سوى في شوط واحد أمام أتليتك بلباو خلال جولتي الليغا.

وفي نفس السياق فإن الفرنسي صامويل أومتيتي لم يلعب في أي دقيقة الموسم الحالي لاسيما أنه كان من ضمن الاوراق الهامة في الموسم الماضي ولكن إصرار اللاعب على عدم إجراء الجراحة في الركبة ساهم في إبعاده عن الكثير من المباريات بداعي التأهيل.

أما لاعب الوسط سيرجيو بوسكيتس فهو الآخر لم يشارك في المباراة الأولى أمام أتليتك بلباو حيث حصل الوافد الجديد فرانكي دي يونغ على فرصة اللعب أساسيا في موقعة سان ماميس.

وسمح فالفيردي بخروج البرازيلي فيليبي كوتينيو معارا إلى بايرن ميونيخ الألماني لمدة موسم حيث كان اللاعب من الأوراق التي يحب اللعب بها في الموسم الماضي وقد تعرض لانتقادات لاذعة بسبب الاستعانة به في الكثير من المباريات خاصة أن العلاقة بينه وبين الجمهور توترت وتعرض لصافرات الاستهجان خلال موقعة مانشستر يونايتد في دوري أبطال أوروبا.

وحرص فالفيردي على منح رسالة منذ بداية الموسم أن اللاعب الجاهز هو الذي سيبدأ المباريات وأن الأسماء لا يمكن أن تشارك دون أن تملك الجاهزية اللازمة لذلك.

وكانت أول التغييرات الكبيرة هي استعانة فالفيردي بالجناح الواعد كارليس بيريز إضافة إلى أنسو فاني في لقاء ريال بيتيس في الجولة الماضية من الليغا والتي فاز فيها البلوغران 5/2 بملعب الكامب نو ومحو الهزيمة التي لحقت بالفريق في الجولة الأولى أمام أتليتك بلباو بهدف نظيف في ملعب سان ماميس.

ومع حصد برشلونة لأول ثلاث نقاط أصبح لدى فالفيردي مهمة شاقة في الجولة المقبلة من الليغا أمام أوساسونا على ملعب السادار يوم السبت المقبل حيث سيخوض المباراة ولديه قائمة من الغيابات الهجومية المؤثرة مثل لونيل ميسي وعثمان ديمبيلي ولويس سواريز فضلا عن الحارس المخضرم نيتو بسبب الإصابات التي ضربت الفريق في الفترة الأخيرة.

وجاء الاستعانة بالمهاجم الفرنسي أنطوان غريزمان ليفتح الباب أمام منافسة قوية في خط هجوم البلوغرانا خاصة مع اقتراب النادي من ضم النجم البرازيلي نيمار من باريس سان جيرمان الفرنسي.

ويسعى برشلونة للفوز على أوساسونا قبل فترة التوقف الدولية خاصة أن لديه الكثير من الإصابات التي يمكن علاجها خلال تلك الفترة في الوقت الذي يستعد فيه البلوغرانا لخوض منافسات دور المجموعات بمسابقة دوري أبطال أوروبا.

وتجدر الإشارة إلى أن برشلونة نجح في ضم 4 لاعبين مقابل نحو 240 مليون يورو وهم فرانكي دي يونغ وأنطوان غريزمان وجونيور فيربو والحارس البرازيلي نيتو.

ويحتاج برشلونة إلى الفوز ببطولة دوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل خاصة أنها غائبة عن الفريق منذ عام 2015 حين تغلب البلوغرانا وقتها على يوفنتوس الإيطالي في العاصمة الألمانية برلين.

وتعرض فالفيردي لانتقادات لاذعة بسبب طريقة لعبه والتي ساهمت في الخروج أمام كل من روما الإيطالي وليفربول الإنجليزي في آخر نسختين من دوري أبطال أوروبا فيما خسر أمام فالنسيا في المباراة النهائية من كأس ملك إسبانيا على ملعب بينتو فيامارين معقل ريال بيتيس في الأندلس.

 

مباريات اليوم

 

لا يوجد مباريات

 

قنوات بي ان سبورت بث مباشر

 
إغلاق